الأحد، 18 مايو، 2014

ابغض الحلال - الجزء الثانى - الحلقة 1

الحلقة 1

مع بداية العام الدراسى... كان هدف نسمة واضحا... لن تكرر خطأها مرة أخرى... لن تقع فى حب يفقدها كرامتها مجددا... لن تلتفت لتفاهات المجتمع ولن تشعر بالخزى كونها مطلقة فى العشرين من عمرها... ستقلب موازين حياتها لتعوض ماحدث
ستجتهد وتتفوق فى دراستها... سيكون سمير الرجل الوحيد الذى تمنحه ثقتها وستعتذر له بطريقتها عما حدث من قبل

كانت جالسة فى الكافتيريا تراجع المحاضرات السابقة لدكتور حسين حشاد قبل المحاضرة التى يحين موعدها بعد نصف ساعة
رن هاتفها...وجدت والدتها المتصلة
"الو...ازيك ياماما"
"ازيك يا نسمة... انتى راجعة امتى؟"
"هخلص على 5 تقريبا"
"لا يا نسمة مش هينفع...حاولى تيجى بدرى"
"ليه؟"
"انتى نسيتى ان نوال راجعة لجوزها النهاردة"
"لا مش ناسية ... ومحضرة من امبارح حاجات العشا وعمتو هتنزل تكمل ولما ارجع هكمل متقلقيش... انتى معزومة طبعا"
"ان شاءالله... بس مش دى المشكلة... دلوقتى انا هروح مع نوال تجيب شوية حاجات ناقصاها للنهاردة وهنوديها البيت وتروح على الكوافير...مش هينفع صبرى يكون معانا ومش معقول هنسيبه مع عمتك ...هى هتعمل ايه ولا ايه؟"
"مش نادية جاية تتغدا معانا...تقعد هى بصبرى"
"نادية رايحة للدكتور مع يحيي بعد المدرسة ومعرفش هتخلص امتى... مفيش غير انك تروحى دلوقتى يا نسمة...معلش يا حبيبتى بس اليوم ملخبط ومزحوم وكلنا بنساعد بعض"
صمتت نسمة لحظات... عندما يتعلق الامر بأسرتها فهى ضعيفة للغاية...لا تستطيع ان تتأخر عن مساعدة أيا منهم...حسمت امرها
"حاضر يا ماما... مسافة السكة هكون فى البيت ان شاءالله... مع السلامة"
نهضت نسمة وهى تخبر آيه صديقتها
"انا هروح يا آيه"
"والمحاضرة؟"
"مضطرة بقى... هبقى اكلمك بالليل متأخر بعد ما اخواتى يمشوا"
غادرت نسمة .. واستعدت آيه للذهاب للمحاضرة

                     ********************

فى المحاضرة... جلست آيه فى مكانها المعتاد فى اول صف فى المدرج ولكن بدون نسمة على غير العادة
دخل دكتور حسين حشاد... فصمت الجميع
رجل وقور فى الخمسينات من العمر... يهابه الجميع احتراما
فرغم قوة شخصيته وصرامة عقابه مع المخطئ... فهو يتمتع بشخصية محبوبة ودودة جعلته محبوبا بين طلابه

بعد انتهاء المحاضرة... اشار لآيه فاقتربت منه على استحياء
"نعم يادكتور؟"
"هى نسمة فين؟ انا كنت شايفها الصبح"
تعجبت آيه... فهى ليست المرة الاولى التى يغيب فيها أحد الطلبة او الطالبات ...ولم يسبق ان سأل دكتور حسين عن أى منهم...أجابت
"عندهم ظروف فى البيت فاضطرت تمشى بدرى"
"مش خير؟"
"خير.. بس مامتها كلمتها تروح ضرورى"
"طيب ... انا يوم الاحد هكون موجود فى الكلية... خليها تجيلى مكتبى ضرورى"
"حاضر"
غادر الدكتور حشاد المدرج... وآيه مازالت واقفة تفكر فى الموقف ككل وتتعجب

                            *******************

وقفت نادية تُعدل من ملابسها بعد انتهاء الطبيب من الكشف عليها.... جلست امام مكتب الطبيب ويحيى فى المقعد المقابل لها
يحيى"ايه الاخبار يا دكتور"
الطبيب وهو يكتب الروشتة
"هتكمل الفيتامينات بس... وتهتم بالغِذا طبعا"
نادية" والدوخة دى يا دكتور... انا على طول دايخة"
الطبيب" الشهور الاولى كده... بس انتى خلاص خلصتى الشهور الولانية اللى بتكون دايما اصعب وبالتالى الدوخة هتقل خالص"
يحيي"تاخد اجازة من الشغل لحد الولادة؟"
الطبيب"براحتها... مفيش حاجة تمنعها من الشغل لو هى قادرة"
نادية متأكدة وهى تنظر ليحيي
"لو قادرة على الشغل مفيش حاجة تقلق...صح؟؟"
الطبيب" ايوه طبعا"
يحيي مقاطعا" مش الاحسن لصحتها انها ترتاح خالص فى البيت ومتنزلش الشغل؟"
الطبيب"حسب قدرتها هى"
نهضت نادية وتبعها يحيي... وشكروا الطبيب وغادروا العيادة

فى سيارة يحيي ...نادية جالسة بجواره وتهز قدمها بتوتر
سألها يحيي"مالك فى ايه؟"
ردت بعصبية"فيه ان مفيش فايدة فيك يا يحيي"
"!!!!!!"
"بتحاول تحرجنى قدام الدكتور وعايزُه يقول بالعافية انى اقعد من الشغل"
"واحرجك ليه... ما انا لو عايز اقول حاجة هقولها على طول... ده ذنبى انى خايف عليكى"
"خايف؟؟ ولا عجبتك قعدتى فى البيت الفترة اللى فاتت"
رد بصدق"الاتنين"
"يعنى انا صح...انت عايزنى اقعد فى البيت"
"انا مش فاهم انتى متمسكة بشغلك كده ليه؟"
ردت بتحدى"كده يا يحيي... انت اتجوزتنى وانا بشتغل وقلتلك قبل كده انى مش هسيب شغلى"
"خلاص انتى حرة"
وأكمل بصوت هادئ وبنبرة تحمل الكثير من الحب والحنان
"بس اهم حاجة متجيش على نفسك علشان صحتك وعلشان البيبى"
تبدلت احاسيسها من شعورها بخوفه عليها... شعرت بالذنب من اتهامها له بتعمد احراجها
مدت يديها تربت على يده
"حبيبى متقلقش عليا... انا لما كنت تعبانة كنت باخد اجازات ومش بروح المدرسة"
"اوعدينى انك متجيش على نفسك ولا عليا"
"عليك فى ايه بقى ان شاءالله؟"
"ايه يا نادية انتى واقفة لى ع الواحدة كده ليه...عليا يعنى متقصريش معايا بسبب شغلك... حقى ولا مش حقى؟"
"انت بقيت نكدى بشكل لا يطاق"
"انا؟؟!!"
لم ترد نادية... ظلت تنظر من النافذة دون ان تنطق... وفى نفس الوقت صمت يحيي... صمت محبطا وحزينا من طريقتها
توقف بالسيارة امام منزل سمير... ترجلت نادية من السيارة وقبل ان تغلق الباب سألته
"مش هتطلع؟"
"لا عندى معاد فى المكتب كنت مأجله لحد ما نخلص الدكتور"
"هتتأخر؟... مش هتغدا معاهم وهستناك"
"متستنيش ...الدكتور لسه قايل تهتمى بالغذا"
وأشار بيده لتاكسى توقف امامه
"نسمة جت اهى... اطلعى معاها"
ادار السيارة... شاورت له نسمة شاور لها وتحرك بالسيارة ولم ينتظر رد من نادية

                     **********************

فى منزل سمير... نسمة ومديحة فى المطبخ بعد الغداء يكملون تحضير اصناف الطعام المُعدة للعشاء
فقد اصر سمير ان يدعو رامى للعشاء قبل ان يأخذ نوال وصبرى للشقة الجديدة... ودعا معهم نادية ويحيي ومديحة... وطلبت نسمة منه دعوة سعاد واسلام فلم يعترض

جلست نادية فى غرفتها السابقة... وصبرى بجوارها يلهوان معا
دخل سمير...فاعتدلت جالسة
"خليكى مرتاحة"
جلس على السرير المقابل لها... سألها
"انتى كويس؟؟ الدكتور قال حاجة تقلق؟"
"لا يا بابا الحمدلله انا بخير"
"اومال مالك؟؟ شكلك سرحانة ومأكلتيش كويس"
"يحيي يا بابا"
"ماله؟"
"بيلغى شخصيتى بالتدريج... والمصيبة انى استسلمت وانا مش اخدة بالى"
"مش فاهم... ازاى بيلغى شخصيتك؟"
"عمال يقولى خدى اجازة من الشغل ويتحجج بالحمل... السنة اللى فاتت قالى انى مقصرة بسبب الدروس وخلانى انزل 4 ايام بس... السنة دى قالى بلاش دروس خالص واخد اجازة من المدرسة ولقيت نفسى فعلا من ساعة ما الدراسة بدأت وانا كل شوية اخد مرضى والدروس بقت يومين بس"
"انتى ليه بتفترضى انه بيلغى شخصيتك... هو فرض عليكى ولا كنتى تعبانة فعلا"
ردت بانكسار"كنت تعبانة فعلا"
"طيب يبقى ليه بتقولى كده... حتى هو لو عايزك تقعدى فى البيت فأكيد علشان خايف عليكى...لو كان زى ما بتقولى كان عمل كده من زمان ومعتقدش يحيي من الشخصيات دى"
"المشكلة ان كل ماتيجى سيرة شغلى... اتنرفز جدا واقول كلام متأكدة انه بيضايقه وبرجع اندم وازعل من نفسى... مش عارفة بقيت متوترة كده ليه ومش طايقة ولا مستحملة كلمة"
ابتسم لها سمير مطمئنا وهو يقبل رأسها
"معلش...توتر الحمل... اهدى ومتزعليهوش تانى"
ابتسمت له وهى تهز رأسها موافقة.

                          ******************

دخلت أم رامى على رامى غرفته وهو يكمل ارتداء ملابسه... جلست على طرف السرير وبكت وهى تنظر له فى المرآة
"خلاص يا رامى... هتسيبنى...هبقى لوحدى خالص"
جلس رامى بجانبها وربت على كتفها
"اسيبك ايه بس... هبقى اجيلك طبعا"
"انت بتقولى كده... بلفوك هى واهلها وضحكوا عليك"
"هو انا عملت حاجة من وراكى... مش انتى اللى وافقتى انى اجيب شقة وارجع لها"
"علشان ابنك اللى حرمتنا منه هى وابوها منهم لله"
بكت اكثر وهى تكمل
"الواد وحشنى يا رامى"
"طيب قومى البسى وتعالى معايا"
"انا ؟؟!!... ادخل بيتهم برجلى؟؟!!والله ما يكون ابداااا"
"طيب قوليلى ايه اللى يريحك؟"
"تيجبهولى هنا"
صمت رامى برهة ثم رد
"حاضر ... بس احنا دلوقتى الساعة داخلة على 9 وانا قايلهم انى هاخدها من بيت ابوها واروح على البيت"
ضربت ام رامى على فخذيها وهى تندب
"انا كنت عارفة... هترجع لمراتك وتسيبنى لوحدى... ياريتنى ماسمعت كلامك وكلام اخواتك...كلكم سبتونى"
ارتبك رامى...لم يعرف بم يرد وكيف يتصرف.

                     *********************

فى منزل سمير... تم اعداد السفرة بعناية
جلست سعاد مع اسلام فى الانتريه مع مديحة ونوال
نسمة كانت مابين المطبخ وغرفتها للاطمئنان كل دقيقة ان العشاء لا ينقصه شئ
بينما جلس سمير فى البلكونة ...ووقفت نادية قلقة تنتظر يحيي
سألها سمير
"هو يحيي اتأخر ليه؟؟ لا جه على الغدا ولا العشا"
"مش عارفة...مكلمنيش"
"وانتى مكلمتيهوش ليه؟"
"كلمته تليفونه مقفول وتليفون المكتب جرس ومحدش بيرد"
"طيب جربتى تسألى عند مامته؟"
"لا"
"مستنية ايه؟؟ اتصلى شوفيه اتأخر كده ليه"
اتصلت نادية بحماتها... وبعد ما انهت المكالمة...سألها سمير
"ايه؟"
ردت بصوت يملؤه القلق
"كلمها الضهر بس ومن ساعتها متصلش بيها"





هناك 44 تعليقًا:

  1. بدايه موفقه واستمرى :)

    ردحذف
  2. حلوة اوووووووووووي اوي اوي جدا خالص ^_^

    ردحذف
  3. يا خوفي من ام رامي وناديه في انتظار الاحداث الساخنه يا دندن يا جامد (ام ياسين )

    ردحذف
  4. فظيعه كملي مستنية الجديد بفارغ الصبر :)

    ردحذف
  5. هي الحلقة التامية امتي
    بجد مش هقدر استني =))))

    ردحذف
  6. حلو اووى بداية حلوة
    انا كنت زعلانة من النهاية بتاعت الجزء الاول
    نسمة مظلومة اوى هى ما غلطتش لوحدها واكيد بلال هيحس بقيمتها
    بس شكل الجزء ده هيبقى احلى باذن الله :)

    gigi

    ردحذف
  7. اول مرة اتابعك حلقة بحلقة وفعلا التشويق هيموتمي ومن نجاح لنجاح انشاء الله

    ردحذف
  8. جميلة بس ياريت تكون بالعامية مش بالفصحى

    ردحذف
  9. جميله اوي يادينا بس طريقه كتابتك متغيره شويه بلاش اللغه العربيه الفصحى اللي مدخلاها ديه الجزء الاول كان احسن وسهل القراءه

    ردحذف
  10. حلوه اوووي والجزء الاول كان جميل وان شاء الله الجزء التاني يبقى احلى زي ما اتعودنا منك

    ردحذف
  11. تحفةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة

    ردحذف
  12. جميله اوي بجد تحفه متشوقه جدا للباقي

    ردحذف
  13. حلوة اوووووووووى يادينا

    ردحذف
  14. جااامدة كالعادة بالتوفيق دايما :)

    ردحذف
  15. ايوة كده يادينا رجعينا لايام زمان تسلم ايدك

    ردحذف
  16. جمييييييييييييييييييلة

    ردحذف
  17. بداية موفقة يا دينا وحمد الله علي سمتك

    ردحذف
  18. جميلللله جداااااااااااا

    ردحذف
  19. جميله يا دودو بس اتوصى بالحلقات

    ردحذف
  20. ارجوووووووووووووووووكي يا دينا اكتبي بكرة

    ردحذف
  21. انا لسه هستني بسرعه يا دندونه في انتظارك :)

    ردحذف
  22. حلوه اوووي اوووي اوووي مبدعه فنانه ربنا يحفظك يا رب
    بس ربنا يخليكي بلاش كلام باللغه العربيه الفسحه دا مبحبوش خالص
    لو مش هيدايقك يعني
    Merna

    ردحذف
  23. جميله طبعا كالعادة تسلم ايدك

    ردحذف
  24. ايوة بقي .. تحفه ^_^

    ردحذف
  25. تحفة كالعادة و استمرى بقى

    ردحذف
  26. بدايه مشوقه

    ردحذف
  27. انا متشوقة اقرا الحلقة التانية

    ردحذف
  28. بداية قوية وجميلة بجد معلش انا عارفه ان الالهام بيفرض عليكي طول الحلقة بس حاولي تدمجي اكتر من حلقة مع بعض عشان تبقي طويلة حبة بجد اسلوبك رائع مبيخليش الواحد عاوز يبطل يقرا بالتوفيق دايما يا رب ♥♥

    ردحذف
  29. جَ ـمِيّلَهِ يّآدُيّنٌآ بّـدُآيّهِ مِوِآفُقَهِ بّـسًسًـ يّآتُرى آيّهِ آلَلَى حً ـصِـلَ لَيّحً ـيّى يّآربّـ يّكوِنٌ بّـخٌ ـيّر :)

    ردحذف
  30. ايوةةةةةةة بقى ^_^ اخيرا يا دودو بقرالك حاجه جديد لا وكمان حلوة وخصوصا ان ابغض الحلال كانت اول قصة بقراهالك وهى اللى حببتنى فى قصصك وخلتنى قريت كل المدونه ..طبعا بدايه جامده طولى شويه فى الحلقات يا دودو ربنا يصلحالك :D :D
    Beroo

    ردحذف
  31. مستنية الحلقة بفارغ الصبر كتابتاك كلها رائعة

    ردحذف
  32. ولا زمااااااااااااان يا دينا وحشنا رواياتك جدا جدا

    ردحذف
  33. حلوه اوي.. اخيرا هتابع حلقه بحلقه وافضل متشوقه للحلقه التانيه

    ردحذف
  34. حلوة جدا جدا ... بس يا ريت بسرعة الحلقات لتانية مبنقدرش نستنى :)

    ردحذف
  35. تسلم ايدك بس عاوزين شوية فرح باه ف القصه دي

    ردحذف
  36. قصه روووووووووعه بجد انا خلصت الجزء الاول ونفسى ف الجزء ده تحصل احداث كتير تفرح

    ردحذف
  37. اخيرا شكرا شكرا ربنا يوفققك =D

    رقى

    ردحذف
  38. نادية دى اووووووفر
    بس بصراحة القصه 100/100

    ردحذف
  39. روووووووووووووووعة الثانوية العامية كانت حرمانى من القصص الجميله ديت <3 بس حاسه ان الفصحى مش لايقه مع الجو اوى حاساها بالعاميه كانت احسن يعنى بس هى كقصه يعنى رووووووعة الرواعيع :D استمرى :D

    ردحذف
  40. فرحت قوووووووووووووووووي لما لقيت جزء تاني القصة بجد روعة و أثرت فيا بشكل لا يوصف :)

    ردحذف
  41. قصة اكثر كم رائعة وبالعكس العربية الفصحى اضفت عليها جمالا وقوة اكثر في التعبير

    ردحذف

قول رأيك بلاش تقرا وتقفل من سكات...ارائكم تهمنى